الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حديث عائشة أن رسول الله كان يصلي جالسا

284 - وأما قوله في هذا الباب أنه بلغه أن عروة بن الزبير ، وسعيد بن المسيب ، كانا يصليان النافلة ، وهما محتبيان .

التالي السابق


7504 - فقد روى معمر ، عن الزهري ، عن سعيد بن المسيب ، أنه كان يحتبي في آخر صلاته .

7505 - ذكره عبد الرزاق عن معمر .

7506 - وذكر عن الثوري ، عن ابن أبي ذئب ، عن الزهري ، عن ابن المسيب ، مثله قال : فإذا أراد أن يسجد ثنى رجله وسجد .

7507 - قال معمر : ورأيت عطاء الخراساني يحتبي في الصلاة التطوع .

7508 - وقال : ما أراني أخذته إلا عن سعيد بن المسيب .

[ ص: 416 ] 7509 - ومعمر عن أيوب ، عن ابن سيرين أنه كان يصلي في التطوع محتبيا .

7510 - وكان عمر بن عبد العزيز يصلي جالسا محتبيا ، فقيل له في ذلك ، فقال : بلغني أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لم يمت حتى كان أكثر صلاته وهو جالس .

نجز الجزء الثاني بحمد الله وعونه ، وصلى الله على محمد رسوله وعبده وعلى آله وصحبه وذريته وأهل بيته وسلم تسليما كثيرا ، وذلك في العشر الأول من شعبان المكرم سنة ست وستمائة ، فرحم الله كاتبه وكاسبه والقارئ فيه ومن دعا لهم بالرحمة والمغفرة ، ولجميع المسلمين أجمعين آمين آمين ، والحمد لله رب العالمين .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث