الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة ارتضعا معا وجاء لأحدهما بنت فهل للمرتضع أن يتزوج بالبنت

جزء التالي صفحة
السابق

وسئل رحمه الله تعالى عن رجل ارتضع مع رجل وجاء لأحدهما بنت : فهل للمرتضع أن يتزوج بالبنت ؟

التالي السابق


فأجاب : إذا ارتضع الطفل من المرأة خمس رضعات في الحولين صار ابنا لها وصار جميع أولادها إخوته الذين ولدتهم قبل الرضاعة والذين ولدتهم بعد الرضاعة . والرضاعة يحرم فيها ما يحرم من الولادة بسنة رسول الله [ ص: 47 ] صلى الله عليه وسلم واتفاق الأئمة فلا يجوز لأحد أن يتزوج بنت الآخر كما لا يجوز أن يتزوج بنت أخيه من النسب باتفاق الأئمة .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث