الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الأمجد

الملك الأمجد مجد الدين أبو المظفر بهرام شاه ابن نائب دمشق فروخشاه ابن الملك شاهنشاه بن أيوب صاحب بعلبك بعد والده ، ملكه إياها عم أبيه السلطان صلاح الدين فدامت دولته خمسين سنة ، وكان جوادا كريما شاعرا محسنا له نظم رائق وله " ديوان " .

قهره السلطان الملك الأشرف موسى ، وأخذ منه بعلبك قبل موته بعام ، وملكها لأخيه الصالح ، فتحول الأمجد المذكور إلى دمشق ، ونزل بداره داخل باب النصر .

قتله مملوك له مليح في شوال سنة ثمان وعشرين وستمائة فدفن عند والده بالمدرسة الفروخشاهية . وهو جد الملك الحافظ محمد بن شاهنشاه صاحب أراضي جسرين ، وله ذرية بها ، وفر قاتله إلى السطح وخاف فألقى نفسه فهلك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث