الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في سب الدهر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

6358 ( أخبرنا ) أبو عبد الله الحافظ ، أنبأ أبو زكريا العنبري ، ثنا محمد بن عبد السلام ، ثنا إسحاق ، ثنا سفيان بن عيينة ، قال : كان أهل الجاهلية يقولون : إن الدهر هو الذي يهلكنا ، هو الذي يميتنا ويحيينا . فرد الله عليهم قولهم . قال الزهري ، عن سعيد بن المسيب ، عن أبي هريرة ، عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : يقول الله - تبارك وتعالى - : " يؤذيني ابن آدم ، يسب الدهر ، وأنا الدهر ، أقلب ليله ونهاره ، فإذا شئت ، قبضتهما . وتلا سفيان هذه الآية : ( وقالوا ما هي إلا حياتنا الدنيا نموت ونحيا وما يهلكنا إلا الدهر ) . رواه مسلم في الصحيح ، عن إسحاق بن إبراهيم ، دون قول سفيان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث