الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

[ شروط صحة القسمة ] وأما شروط صحتها فعدم التداخل ، والزيادة والنقصان ، والتنافر . فالتداخل كقولك : الجوهر لا يخلو من أن يقوم به لون أو سواد . [ ص: 153 ] والتنافر قد يكون في المعنى فهو كالزيادة كقولك : الكون لا يخلو إما أن يكون حركة أو سكونا أو سوادا ، فإنك أدخلت في جنس الكون نوعا من أنواع اللون فتنافر جنسه من حيث لم يكن نوعا له ، ويرجع إلى الزيادة . وقد يكون في نظم الكلام وصفته كقولك : لا يخلو اللون القائم بالجوهر من أن يكون سكونا أو يكون الجوهر متحركا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث