الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من لم يترك وارثا إلا عبدا أعتقه فالميراث له

جزء التالي صفحة
السابق

8081 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني أبي ، ثنا عبد الرحمن بن مهدي ، عن إبراهيم بن طهمان ، عن سماك ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما ، قال : اختصموا إلى علي رضي الله عنه في ولد الملاعنة ، فجاء عصبة أبيه يطلبون ميراثه ، فقال : " إن أباه قد كان تبرأ منه " فأعطى أمه الميراث وجعلها عصبة ولم يعطهم شيئا "

[ ص: 496 ] هذا حديث صحيح الإسناد وإن كان موقوفا على حكم أمير المؤمنين فإنه غريب من فتاواه وأحكامه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث