الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب النهي عن استقبال القبلة والإنسان على حاجته

وحدثني عن مالك عن نافع عن رجل من الأنصار أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى أن تستقبل القبلة لغائط أو بول

التالي السابق


454 456 - ( مالك ، عن نافع ) مولى ابن عمر ( عن رجل من الأنصار أن رسول الله ) قال ابن عبد البر : كذا رواه يحيى ، والصواب قول سائر الرواة عن رجل من الأنصار عن أبيه أن رسول الله ( - صلى الله عليه وسلم - نهى أن تستقبل ) بضم أوله ( القبلة ) بالرفع نائب الفاعل ( لغائط أو بول ) واللام عهدية ، فالمراد الكعبة كما مر لا بيت المقدس ، ويحتمل شموله له حين كان قبلة ، والله أعلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث