الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ثم دخلت سنة تسع وعشرين ومائة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 374 ] ذكر عدة حوادث

وحج بالناس عبد الواحد ، وهو كان العامل على مكة والمدينة والطائف .

وكان على العراق يزيد [ بن عمر ] بن هبيرة ، وعلى قضاء الكوفة : الحجاج بن عاصم المحاربي ، وعلى قضاء البصرة : عباد بن منصور ، وكان على خراسان : نصر بن سيار والفتنة بها .

[ الوفيات ]

وفيها مات سالم أبو النضر . وفيها مات يحيى بن يعمر العدوي بخراسان ، وكان قد تعلم النحو من أبي الأسود الدؤلي ، وكان من فصحاء التابعين . وفيها مات أبو الزناد عبد الله بن ذكوان . وفيها مات وهب بن كيسان ، ويحيى بن أبي كثير اليمامي أبو نصر ، وسعيد بن أبي صالح . وأبو إسحاق الشيباني .

[ ص: 375 ] والحارث بن عبد الرحمن ، ورقبة بن مصقلة الكوفي . ومنصور بن زاذان مولى عبد الرحمن بن أبي عقيل الثقفي ، وشهد جنازته المسلمون واليهود والنصارى والمجوس لاتفاقهم على صلاحه ، وقيل : مات سنة إحدى وثلاثين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث