الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الوضوء مما مست النار

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

352 قال ابن شهاب أخبرني عمر بن عبد العزيز أن عبد الله بن إبراهيم بن قارظ أخبره أنه وجد أبا هريرة يتوضأ على المسجد فقال إنما أتوضأ من أثوار أقط أكلتها لأني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول توضئوا مما مست النار

التالي السابق


قوله : ( إن عبد الله بن إبراهيم بن قارظ ) هكذا هو في مسلم هنا وفي باب الجمعة والبيوع ووقع في باب الجمعة من كتاب مسلم من رواية ابن جريج إبراهيم بن عبد الله بن قارظ . كلاهما قد قيل ، وقد اختلف الحفاظ فيه على هذين القولين ، فصار إلى كل واحد منهما جماعة كثيرة . وقارظ بالقاف وكسر الراء وبالظاء المعجمة .

قوله : ( إنه وجد أبا هريرة يتوضأ على المسجد فقال : إنما أتوضأ من أثوار أقط أكلتها ) قال الهروي وغيره : الأثوار جمع ثور وهو القطعة من الأقط ، وهو بالثاء المثلثة والأقط معروف ، وهو مما مسته النار .

قوله : ( يتوضأ على المسجد ) دليل على جواز الوضوء في المسجد ، وقد نقل ابن المنذر إجماع العلماء على جوازه ما لم يؤذ به أحدا .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث