الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة معنى قوله تعالى وإن تسألوا عنها حين ينزل القرآن تبد لكم

المسألة الثالثة : قوله تعالى : { وإن تسألوا عنها حين ينزل القرآن تبد لكم } : وهذا يشهد لكونها من باب التكليف الذي لا يبينه إلا نزول القرآن ، وجعل نزول القرآن سببا لوجوب الجواب ; إذ لا شرع بعد موت النبي صلى الله عليه وسلم يحقق ذلك قوله تعالى : { عفا الله عنها } أي أسقطها ، وهي :

المسألة الرابعة : والذي يسقط لعدم بيان الله سبحانه فيه وسكوته عنه هو باب التكليف فإنه بعد موت النبي صلى الله عليه وسلم تختلف العلماء فيه ، فيحرم عالم ، ويحل آخر ، ويوجب مجتهد . ويسقط آخر ; واختلاف العلماء رحمة للخلق ، وفسحة في الحق ، وطريق مهيع إلى الرفق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث