الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في العبد يتصدق من رخص أن يفعل

جزء التالي صفحة
السابق

1177 ( 56 ) في العبد يتصدق من رخص أن يفعل

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا جرير بن عبد الحميد عن مغيرة عن إبراهيم قال لا بأس أن يكافئ العبد أصحابه وأن يتصدق من الفضل كذلك .

( 2 ) حدثنا فضيل بن عياض عن هشام عن الحسن قال يتصدق العبد من قوته بالشيء لا يضر به .

( 3 ) حدثنا ابن فضيل عن حصين عن سعيد بن جبير أنه سأله رجل فقال : أنا رجل مملوك ومعي مال أفأتصدق منه ؟ قال : نعم بثلاث دراهم أو أربعة دراهم .

( 4 ) حدثنا يحيى بن زكريا عن ابن أبي زائدة عن داود قال سألت سعيد بن المسيب ما يتصدق به العبد من ماله قال : الصاع وشبهه .

( 5 ) حدثنا غندر عن شعبة عن منصور عن إبراهيم قال : يتصدق العبد بما دون الدرهم [ ص: 55 ]

( 6 ) حدثنا ابن أبي زائدة عن شعبة عن الحكم عن عبد الله بن نافع عن أبيه وكان مملوكا لبني هاشم أنه سأل عمر أيتصدق ؟ قال : بالدرهم والرغيف .

( 7 ) حدثنا وكيع عن داود بن قيس عن سالم قال : يتقرب بما استطاع من خير .

( 8 ) حدثنا وكيع عن إسرائيل عن جابر عن عامر وخيثمة في العبد يتصدق ؟ قالا : لا يتصدق بما فوق الدرهم .

( 9 ) حدثنا عبد الأعلى عن معمر عن الزهري قال يتصدق بالشيء ليس بذي مال .

( 10 ) حدثنا حفص عن محمد بن زيد عن عمير مولى آبي اللحم قال كنت عبدا مملوكا وكنت أتصدق فسألت النبي صلى الله عليه وسلم وكان مولاي ينهاني أو سأله ، فقال : الأجر بينكما .

( 11 ) حدثنا وكيع عن إسرائيل عن جابر عن الحكم عن علي قال : يتصدق بالدرهم .

( 12 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن منصور عن إبراهيم قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يجيب دعوة المملوك .

( 13 ) حدثنا أبو الأحوص عن مسلم عن أنس قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يجيب دعوة المملوك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث