الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 61 - 62 ] واخراج الريح فيه من الدبر

[ ص: 62 ]

التالي السابق


[ ص: 62 ] قوله : وإخراج الريح فيه من الدبر . أي : يكره .

أقول في شرح الجامع الصغير للتمرتاشي في كتاب الكراهية اختلف السلف في الذي يفسو في المسجد فلم يره بعضهم بأسا وبعضهم لا يفسو بل يخرج إذا احتاج إليه وهو الأصح انتهى . والعلة في ذلك أن الملائكة تتأذى بما يتأذى به بنو آدم كما ورد في الحديث .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث