الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


3 - وهكذا فيمن له دين وأراد السفر على أنه إن مات يبرأ المديون وإلا فهو على حاله يفعل ذلك .

التالي السابق


( 3 ) قوله : وهكذا فيمن له دين إلخ يعني إذا أراد أن يغيب وله على آخر دين ويريد أن يكون الغريم بريئا إن لم يعد وإن عاد أخذ المال .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث