الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 98 ] فصل منزلة التهذيب والتصفية

ومن منازل : ( إياك نعبد وإياك نستعين ) منزلة التهذيب والتصفية .

وهو سبك العبودية في كير الامتحان ، طلبا لإخراج ما فيها من الخبث والغش .

قال صاحب " المنازل " :

التهذيب : محنة أرباب البدايات . وهو شريعة من شرائع الرياضة .

يريد : أنه صعب على المبتدي . فهو له كالمحنة . وطريقة للمرتاض الذي قد مرن نفسه حتى اعتادت قبوله ، وانقادت إليه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث