الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

فصل

قال صاحب " المنازل " :

نكتة الفتوة : أن لا تشهد لك فضلا . ولا ترى لك حقا .

يقول : قلب الفتوة ، وإنسان عينها : أن تفنى بشهادة نقصك ، وعيبك عن فضلك . وتغيب بشهادة حقوق الخلق عليك عن شهادة حقوقك عليهم .

والناس في هذا مراتب . فأشرفها : أهل هذه المرتبة . وأخسها : عكسهم . وهم أهل الفناء في شهود فضائلهم عن عيوبهم . وشهود حقوقهم على الناس عن شهود حقوق الناس عليهم .

وأوسطهم : من شهد هذا وهذا . فيشهد ما في العيب والكمال . ويشهد حقوق الناس عليه وحقوقه عليهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث