الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

ولو توضأ ، ومسح على جبائر قدميه ، ولبس خفيه ، ثم أحدث ، أو كانت إحدى رجليه صحيحة ، فغسلها ، ومسح على جبائر الأخرى ، ولبس خفيه ، ثم أحدث ، فإن لم يكن برأ الجرح مسح على الخفين ; لأن المسح على الجبائر كالغسل لما تحتها ، فحصل لبس الخفين على طهارة كاملة ، كما لو أدخلهما مغسولتين حقيقة في الخف وإن كان برأ الجرح ، نزع خفيه ; لأنه صار محدثا بالحدث السابق ، فظهر أن اللبس حصل لا على طهارة ، وعلى هذا الأصل مسائل في الزيادات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث