الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


حدثنا أبو بكر بن خلاد ، ثنا الحارث بن أبي أسامة ، ثنا يعلى بن عباد وداود بن المحبر ، ح . وحدثنا حبيب بن الحسن ، وفاروق الخطابي ، قالا : ثنا أبو مسلم ، ثنا سليمان بن حرب ، وحجاج قالوا : ثنا شعبة ، أخبرني علقمة بن مرثد . قال : سمعت سعد بن عبيدة يحدث عن أبي عبد الرحمن السلمي ، عن عثمان بن عفان ، [ ص: 194 ] أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " خيركم من تعلم القرآن وعلمه " . قال أبو عبد الرحمن : فذاك الذي أقعدني مقعدي .

هذا حديث صحيح متفق عليه . رواه عن شعبة يحيى بن سعيد القطان ، ويزيد بن زريع ، ويعقوب الحضرمي والناس ، ورواه الثوري عن علقمة ، واختلف فيه فرواه وكيع وعبد الرحمن بن مهدي وعبد الرزاق وأبو نعيم والفريابي وعامة أصحابه ، عن علقمة ، عن أبي عبد الرحمن من دون سعد ، ورواه يحيى بن سعيد القطان ، عنه مقرونا بشعبة بإدخال سعد ، عن علقمة وابن عبد الرحمن . وممن وافق شعبة والثوري عليه قيس بن الربيع ، ومحمد بن أبان الجعفي ، ومسعر من رواية خلف بن ياسين ، عن أبيه ، عنه .

وممن رواه عن علقمة من دون سعد : عمرو بن قيس الملائي ، والجراح بن الضحاك ، ومسعر بن كدام من رواية محمد بن بشر عنه . وعبد الله بن عيسى بن أبي يعلى ، والربيع بن المركس ، وموسى الفراء ، وعمرو بن النعمان الحضرمي ، وأبو اليسع ، وسعدان بن يزيد اللخمي ، وأيوب عن جابر ، وسلمة بن صالح ، وعثمان بن مقسم البري .

وممن رواه عن أبي عبد الرحمن السلمي سوى سعد وعلقمة : الحسن بن عبد الله النخعي ، وأبو عبد الأعلى الثعلبي ، وعبد الملك بن عمير ، وعبد الكريم ، وعطاء بن السائب ، وعاصم بن أبي النجود .

واختلف على ‌ عاصم فيه ، فرواه أبو نعيم ويحيى السحيلي ، وغيرهما عن شريك ، عن ‌ عاصم ، عن أبي عبد الرحمن السلمي ، عن عبد الله بن مسعود ، ورواه حيوة بن المغلس ، عن شريك ، عن ‌ عاصم ، عن أبي عبد الرحمن ، عن عثمان .

وممن رواه عن النبي صلى الله عليه وسلم : عثمان ، وعلي ، وسعد بن أبي وقاص ، وعبد الله بن مسعود ، وأبو هريرة ، وأبو أمامة ، وأنس بن مالك . ورواه عن علي النعمان ، والحسين بن سعد . ورواه عن سعد بن أبي وقاص ابنه مصعب . ورواه عن أبي هريرة أبو سلمة . ورواه عن أبي أمامة الشعبي ، ورواه عن أنس سليمان التيمي وأبو هدبة .

حدثنا أبو علي محمد بن أحمد بن الحسن ، ومخلد بن جعفر ، قالا : ثنا الحسين [ ص: 195 ] بن عمر بن إبراهيم الثقفي ، ثنا أبو كريب ، ثنا مختار بن غسان ، ثنا عيسى بن مسلم ، ثنا أبو داود ، عن عبد الأعلى بن عامر . قال : قال أبو عبد الرحمن : دخلت المسجد وأمير المؤمنين علي بن أبي طالب - رضي الله تعالى عنه - على المنبر ، وهو يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن الله أوحى إلى نبي من أنبياء بني إسرائيل : قل لأهل طاعتي من أمتك أن لا يتكلوا على أعمالهم ، فإني لا أقاص عبدا الحساب يوم القيامة أشاء أن أعذبه إلا عذبته ، وقل لأهل معصيتي من أمتك لا يلقوا بأيديهم ؛ فإني أغفر الذنب العظيم ولا أبالي ، وأنه ليس من أهل قرية ولا مدينة ولا أهل أرض ولا رجل بخاصة ولا امرأة ، يكون لي على ما أحب إلا كنت له على ما يحب ، وأنه ليس من أهل مدينة ولا أهل أرض ولا رجل بخاصة ولا امرأة يكون لي على ما أحب إلا كنت له على ما يحب ، ثم يتحول عما أحب إلى ما أكره إلا تحولت له مما يحب إلى ما يكره ، وأنه ليس من أهل قرية ولا أهل مدينة ولا أهل أرض ولا رجل بخاصة ولا امرأة يكون لي على ما أكره إلا كنت له على ما يكره ، ثم يتحول عما أكره إلى ما أحب إلا تحولت له على ما يكره إلى ما يحب . ليس مني من تطير أو تطير له ، أو تكهن أو تكهن له ، أو سحر أو سحر له ، إنما أنا وخلقي وكل خلقي لي " . غريب من حديث أبي عبد الرحمن ، لم نكتبه إلا من حديث أبي داود الضمري ، تفرد به مختار .

حدثنا أبو علي محمد بن أحمد بن الحسن ، ثنا محمد بن الليث الجوهري ، ثنا سليمان بن عبد الجبار ، ثنا منصور بن أبي وبرة ، ثنا أبو بكر بن عياش ، عن أبي حصين ، عن أبي عبد الرحمن السلمي ، عن عبد الله بن مسعود . قال : " كنا نؤمر أن نقارب الخطا إلى الصلاة " . غريب من حديث أبي حصين ، تفرد به منصور ، عن أبي بكر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث