الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( 5482 ) فصل : وإذا أسلم أحد الزوجين ، ثم ارتد ، نظرت ; فإن لم يسلم الآخر في العدة ، تبينا أن وقوع الفرقة كان منذ اختلف الدينان ، وعدتها من حين أسلم المسلم منهما ، وإن أسلم الأخر منهما في العدة قبل ارتداد الأول ، اعتبر ابتداء العدة من حين ارتد ; لأن حكم اختلاف الدين بإسلام الأول زال بإسلام الثاني في العدة

ولو أسلم وتحته أكثر من أربع نسوة ، فأسلمن معه ، ثم ارتد ، لم يكن له أن يختار منهن ; لأنه لا يجوز أن يبتدئ العقد عليهن في هذه الحال . وكذلك لو ارتددن دونه أو معه لم يكن له أن يختار منهن لذلك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث