الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ص ( وفعلها عن ميت )

ش : قال في التوضيح : قال مالك : في الموازية ، ولا يعجبني أن يضحي عن أبويه الميتين انتهى . قال الشارح في الكبير : إنما كره أن يضحي عن الميت ; لأنه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أحد من السلف ، وأيضا ، فإن المقصود بذلك غالبا المباهاة والمفاخرة ، وهو [ ص: 248 ] واضح والله أعلم انتهى . وهذا بخلاف الهدي عن الميت فإنه يستحبه مالك ، فكان العمل على ذلك ( تنبيه ) : يقيد قوله : وفعلها عن ميت بما إذا لم يعدها الميت وإلا ، فقد تقدم أنه يستحب للوارث تنفيذها إذا مات قبل أن ينفذها والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث