الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة تعليم الصبيان في المسجد

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

وسئل عمن يعلم الصبيان في المسجد : هل يجوز له البيات في المسجد ؟ .

التالي السابق


فأجاب : الحمد لله . يصان المسجد عما يؤذيه ويؤذي المصلين فيه حتى رفع الصبيان أصواتهم فيه وكذلك توسيخهم لحصره ونحو ذلك . لا سيما إن كان وقت الصلاة فإن ذلك من عظيم المنكرات .

وأما المبيت فيه : فإن كان لحاجة كالغريب الذي لا أهل له والغريب الفقير الذي لا بيت له ونحو ذلك إذا كان يبيت فيه بقدر الحاجة ثم ينتقل فلا بأس وأما من اتخذه مبيتا ومقيلا فلا يجوز ذلك .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث