الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

وسئل أيما أفضل استماع القرآن ؟ أو صلاة النفل ؟ وهل تكره القراءة عند الصلاة غير الفرض أم لا ؟ .

التالي السابق


فأجاب : من كان يقرأ القرآن والناس يصلون تطوعا فليس له أن يجهر جهرا يشغلهم به ; { فإن النبي صلى الله عليه وسلم خرج على أصحابه وهم يصلون من السحر فقال : يا أيها الناس كلكم يناجي ربه فلا يجهر بعضكم على بعض في القراءة } . والقراءة في الصلاة النافلة أفضل في الجملة ; لكن قد تكون القراءة وسماعها أفضل لبعض الناس والله أعلم .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث