الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من اغتسل عريانا وحده في الخلوة، ومن تستر فالتستر أفضل

274 [ ص: 619 ] 20 - باب من اغتسل عريانا وحده في الخلوة، ومن تستر فالتستر أفضل

وقال بهز، عن أبيه، عن جده، عن النبي صلى الله عليه وسلم: "الله أحق أن يستحيا منه من الناس".

278 - حدثنا إسحاق بن نصر قال: حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن همام بن منبه، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " كانت بنو إسرائيل يغتسلون عراة، ينظر بعضهم إلى بعض، وكان موسى يغتسل وحده، فقالوا: والله ما يمنع موسى أن يغتسل معنا إلا أنه آدر. فذهب مرة يغتسل، فوضع ثوبه على حجر، ففر الحجر بثوبه، فخرج موسى في إثره يقول: ثوبي يا حجر. حتى نظرت بنو إسرائيل إلى موسى، فقالوا: والله ما بموسى من بأس. وأخذ ثوبه، فطفق بالحجر ضربا". فقال أبو هريرة: والله إنه لندب بالحجر ستة أو سبعة ضربا بالحجر. [3404، 4799 - مسلم: 339 - فتح: 1 \ 385]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث