الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب التطبيق في الركوع

1370 - حدثنا فهد ، قال : ثنا عمر بن حفص ، قال : ثنا أبي ، قال : ثنا الأعمش ، قال : حدثني إبراهيم عن الأسود ، قال : دخلت أنا وعلقمة على عبد الله ، فقال : أصلى هؤلاء خلفكم ؟ " فقلنا : نعم . قال : فصلوا . فصلى بنا فلم يأمرنا بأذان ولا إقامة ، فقمنا خلفه ، فقدمنا ، فقام أحدنا عن يمينه والآخر عن شماله ، فلما ركع وضع يديه بين رجليه وحنا ، قال : وضرب يدي على ركبتي وقال : ( هكذا ، وأشار بيده . فلما صلى قال : إذا كنتم ثلاثة فصلوا جميعا ، وإذا كنتم أكثر من ذلك فقدموا أحدكم فإذا ركع أحدكم فليقل هكذا وطبق يديه ، ثم ليفرش ذراعيه بين فخذيه ، فكأني أنظر إلى أصابع رسول الله صلى الله عليه وسلم ) .

قال أبو جعفر : فذهب قوم إلى هذا ، واحتجوا بهذا الحديث .

وخالفهم في ذلك آخرون فقالوا : بل ينبغي له إذا ركع أن يضع يديه على ركبتيه ، شبه القابض عليهما ويفرق بين أصابعه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث