الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الصلاة في الثوب الواحد

[ ص: 380 ] 2233 - حدثنا ابن أبي داود ، قال : ثنا ابن أبي قتيلة ، قال : أنا الدراوردي ، عن موسى بن محمد بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن سلمة بن الأكوع ، قال : قلت : يا رسول الله ، إني أعالج الصيد ، أفأصلي في القميص الواحد ؟ قال نعم ، وزره ولو بشوكة .

ففي هذه الآثار إباحة الصلاة في الثوب الواحد ، فذلك يضاد ما منع الصلاة في ثوب واحد ، ويدل أن ذلك لا بأس به على حال الوجود وحال الإعواز .

وذلك أن السائل سأل النبي صلى الله عليه وسلم : أيصلي أحدنا في ثوب واحد ؟ فأجابه النبي صلى الله عليه وسلم جوابا مطلقا فقال : أوكلكم يجد ثوبين ؟

أي لو كانت الصلاة مكروهة في الثوب الواحد ، لكرهت لمن لا يجد إلا ثوبا واحدا .

ففي جوابه ذلك ما يدل على أن حكم الصلاة في الثوب الواحد لمن يجد الثوبين ، كهو في الصلاة في الثوب الواحد ، لمن لا يجد غيره .

ثم أردنا أن ننظر كيف ينبغي أن يفعل بالثوب الواحد الذي يصلي فيه ، أيشتمل به أو يتزر . ؟

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث