الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

باب إن الذين ينادونك من وراء الحجرات أكثرهم لا يعقلون

4566 حدثنا الحسن بن محمد حدثنا حجاج عن ابن جريج قال أخبرني ابن أبي مليكة أن عبد الله بن الزبير أخبرهم أنه قدم ركب من بني تميم على النبي صلى الله عليه وسلم فقال أبو بكر أمر القعقاع بن معبد وقال عمر بل أمر الأقرع بن حابس فقال أبو بكر ما أردت إلى أو إلا خلافي فقال عمر ما أردت خلافك فتماريا حتى ارتفعت أصواتهما فنزل في ذلك يا أيها الذين آمنوا لا تقدموا بين يدي الله ورسوله حتى انقضت الآية

التالي السابق


قوله : باب إن الذين ينادونك من وراء الحجرات أكثرهم لا يعقلون ذكر فيه حديث ابن الزبير وقد تقدم شرحه في الذي قبله ، وروى الطبري من طريق مجاهد قال : هم أعراب بني تميم . ومن طريق أبي إسحاق عن البراء قال : جاء رجل إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال : يا محمد ، إن حمدي زين وإن ذمي شين ، فقال : ذاك الله تبارك وتعالى وروي من طريق معمر عن قتادة مثله مرسلا وزاد " فأنزل الله : إن الذين ينادونك من وراء الحجرات الآية " . ومن طريق الحسن نحوه .

قوله : ( عن ابن جريج أخبرني ابن أبي مليكة ) كذا قال حجاج بن محمد تقدم في التفسير من طريق هشام بن يوسف عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة بالعنعنة ، وتابعه هشام بن يوسف ، وأخرجه ابن المنذر من طريق محمد بن ثور عن ابن جريج فزاد فيه رجلا قال : " أخبرني رجل أن ابن أبي مليكة أخبره " فيحمل على أن ابن جريج حمله عن ابن أبي مليكة بواسطة ، ثم لقيه فسمعه منه .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث