الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قوله يقولون لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

باب قوله يقولون لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ولكن المنافقين لا يعلمون

4624 حدثنا الحميدي حدثنا سفيان قال حفظناه من عمرو بن دينار قال سمعت جابر بن عبد الله رضي الله عنهما يقول كنا في غزاة فكسع رجل من المهاجرين رجلا من الأنصار فقال الأنصاري يا للأنصار وقال المهاجري يا للمهاجرين فسمعها الله رسوله صلى الله عليه وسلم قال ما هذا فقالوا كسع رجل من المهاجرين رجلا من الأنصار فقال الأنصاري يا للأنصار وقال المهاجري يا للمهاجرين فقال النبي صلى الله عليه وسلم دعوها فإنها منتنة قال جابر وكانت الأنصار حين قدم النبي صلى الله عليه وسلم أكثر ثم كثر المهاجرون بعد فقال عبد الله بن أبي أوقد فعلوا والله لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه دعني يا رسول الله أضرب عنق هذا المنافق قال النبي صلى الله عليه وسلم دعه لا يتحدث الناس أن محمدا يقتل أصحابه [ ص: 520 ]

التالي السابق


[ ص: 520 ] قوله : باب يقولون لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل الآية كذا لأبي ذر ، وساق غيره الآية إلى ( يعلمون ) . ذكر فيه حديث جابر الماضي ، وقد تقدم شرحه قبل بباب ، ولعله أشار بالترجمة إلى ما وقع في آخر الحديث المذكور ، فإن الترمذي لما أخرجه عن ابن أبي عمر عن أبي سفيان بإسناد حديث الباب قال في آخره " وقال غير عمرو : فقال له ابنه عبد الله بن عبد الله بن أبي : والله لا ينقلب أبي إلى المدينة حتى تقول إنك أنت الذليل ورسول الله - صلى الله عليه وسلم - العزيز ، ففعل " وهذه الزيادة أخرجها ابن إسحاق في المغازي عن شيوخه ، وذكرها أيضا الطبري من طريق عكرمة .

64 - سورة التغابن بسم الله الرحمن الرحيم وقال علقمة عن عبد الله : ومن يؤمن بالله يهد قلبه هو الذي إذا أصابته مصيبة رضي بها وعرف أنها من الله ، وقال مجاهد : التغابن غبن أهل الجنة أهل النار . إن ارتبتم : إن لم تعلموا أتحيض أم لا تحيض . فاللائي قعدن عن المحيض واللائي لم يحضن بعد فعدتهن ثلاثة أشهر .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث