الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب مثل المنفق والبخيل

1021 حدثني سليمان بن عبيد الله أبو أيوب الغيلاني حدثنا أبو عامر يعني العقدي حدثنا إبراهيم بن نافع عن الحسن بن مسلم عن طاوس عن أبي هريرة قال ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم مثل البخيل والمتصدق كمثل رجلين عليهما جنتان من حديد قد اضطرت أيديهما إلى ثديهما وتراقيهما فجعل المتصدق كلما تصدق بصدقة انبسطت عنه حتى تغشي أنامله وتعفو أثره وجعل البخيل كلما هم بصدقة قلصت وأخذت كل حلقة مكانها قال فأنا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول بإصبعه في جيبه فلو رأيته يوسعها ولا توسع

التالي السابق


قوله صلى الله عليه وسلم في الروايتين الأخريين : ( كمثل رجلين عليهما جنتان ) هما بالنون في هذين الموضعين بلا شك ولا خوف .

قوله : ( فأنا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول بإصبعه في جيبه ، فلو رأيته يوسعها فلا توسع ) فقوله : ( رأيته ) [ ص: 91 ] بفتح التاء قوله : ( توسع ) بفتح التاء وأصله تتوسع ، وفي هذا دليل على لباس القميص ، وكذا ترجم عليه البخاري : باب جيب القميص من عند الصدر . لأنه المفهوم من لباس النبي صلى الله عليه وسلم في هذه القصة مع أحاديث صحيحة جاءت به . والله أعلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث