الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في بقية من أحاديث الدجال

2947 حدثنا يحيى بن أيوب وقتيبة بن سعيد وابن حجر قالوا حدثنا إسمعيل يعنون ابن جعفر عن العلاء عن أبيه عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال بادروا بالأعمال ستا طلوع الشمس من مغربها أو الدخان أو الدجال أو الدابة أو خاصة أحدكم أو أمر العامة [ ص: 391 ]

التالي السابق


[ ص: 391 ] قوله صلى الله عليه وسلم : ( بادروا بالأعمال ستا : طلوع الشمس من مغربها ، أو الدجال ، أو الدخان ، أو الدابة ، أو خاصة أحدكم ، أو أمر العامة ) وفي الرواية الثانية ( الدجال ، والدخان إلى قوله : وخويصة أحدكم ) فذكر الستة في الرواية الأولى معطوفة بأو التي هي للتقسيم ، وفي الثانية بالواو . قال هشام : خاصة أحدكم الموت ، وخويصة تصغير خاصة . وقال قتادة : أمر العامة القيامة ، كذا ذكره عنهما عبد بن حميد .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث