الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في بقية من أحاديث الدجال

2947 حدثنا أمية بن بسطام العيشي حدثنا يزيد بن زريع حدثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن زياد بن رياح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال بادروا بالأعمال ستا الدجال والدخان ودابة الأرض وطلوع الشمس من مغربها وأمر العامة وخويصة أحدكم وحدثناه زهير بن حرب ومحمد بن المثنى قالا حدثنا عبد الصمد بن عبد الوارث حدثنا همام عن قتادة بهذا الإسناد مثله

التالي السابق


قوله : ( أمية بن بسطام العيشي ) هو بالشين المعجمة . قال القاضي : قال بعضهم : صوابه ( العاشي ) بالألف منسوب إلى بني عاش بن تيم الله بن عكابة ، ولكن ذكره عبد الغني وابن ماكولا وسائر الحفاظ ، وهو الموجود في مسلم وسائر كتب الحديث ( العيشي ) ، ولعله على مذهب من يقول من العرب في عائشة عيشة . قال علي بن حمزة : هي لغة صحيحة جاءت في الكلام الفصيح . قلت : وقد حكى هذه اللغة أيضا ثعلب عن ابن الأعرابي . وقد سبق أن بسطام بكسر الباء وفتحها ، وأنه يجوز فيه الصرف وتركه .

قوله : ( عن زياد بن رياح ) هو بكسر الراء وبالمثناة ، هكذا قال عبد الغني المصري والجمهور ، وحكى البخاري وغيره فتح المثناة والموحدة مع فتح الراء .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث