الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في تخليل الأصابع

جزء التالي صفحة
السابق

40 حدثنا قتيبة حدثنا ابن لهيعة عن يزيد بن عمرو عن أبي عبد الرحمن الحبلي عن المستورد بن شداد الفهري قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم إذا توضأ دلك أصابع رجليه بخنصره قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب لا نعرفه إلا من حديث ابن لهيعة

التالي السابق


قوله : ( عن يزيد بن عمرو ) المعافري المصري ، صدوق من الرابعة .

( عن أبي عبد الرحمن الحبلي ) بضم المهملة والموحدة المعافري ، ثقة من الثالثة .

قوله : ( دلك ) أي خلل ( بخنصره ) أي بخنصر يده اليسرى .

قوله : ( هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من حديث ابن لهيعة ) غرابة هذا الحديث والذي قبله ترجع إلى الإسناد ، فلا ينافي الحسن ، قاله ابن سيد الناس : وقد شارك ابن لهيعة في روايته عن يزيد بن عمرو الليث وعمرو بن الحارث ، فالحديث إذن صحيح سالم عن الغرابة . كذا في النيل .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث