الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( التاسع ) : إطلاق اسم الخاص وإرادة العام . كقوله - تعالى - : إني رسول رب العالمين ( الزخرف : 46 ) أي رسله . وقال : هم العدو فاحذرهم ( المنافقون : 4 ) أي الأعداء . وخضتم كالذي خاضوا ( التوبة : 69 ) أي الذين . وقوله : علمت نفس ( التكوير : 14 ) أي كل نفس . وقوله : وجزاء سيئة سيئة مثلها ( الشورى : 45 ) أي كل سيئة . وقوله - تعالى - : ياأيها النبي اتق الله ولا تطع الكافرين ( الأحزاب : 1 ) الخطاب للنبي - صلى الله عليه وسلم - ، والمراد الناس جميعا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث