الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فضل المساجد وفضل عمارتها بالصلاة فيها وانتظار الصلاة فيها

جزء التالي صفحة
السابق

4869 ( أخبرنا ) أبو محمد الحسن بن أحمد بن إبراهيم بن فراس بمكة ، أنبأ أبو حفص عمر بن محمد بن أحمد الجمحي ، ثنا علي بن عبد العزيز ، أنبأ إسحاق بن إسماعيل الطالقاني ، ثنا جرير بن عبد الحميد ، عن عطاء بن السائب ، عن محارب بن دثار ، عن ابن عمر قال : جاء رجل إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال : يا رسول الله ، أي البقاع خير ؟ قال : " لا أدري " . فقال : أي البقاع شر ؟ قال : " لا أدري " . قال فأتاه جبريل عليه السلام فقال له النبي - صلى الله عليه وسلم - : " يا جبريل ، أي البقاع خير ؟ " . قال : لا أدري قال : " أي البقاع شر ؟ " . قال : لا أدري قال : " سل ربك " . قال : فانتقض جبريل انتقاضة كاد يصعق منها محمد - صلى الله عليه وسلم - . فقال : ما أسأله ، عن شيء . فقال الله سبحانه لجبريل - عليه السلام - : سألك محمد أي البقاع خير ؟ فقلت لا أدري ، وسألك أي البقاع شر ؟ فقلت : لا أدري . فأخبره أن خير البقاع المساجد ، وأن شر البقاع الأسواق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث