الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ترك الجماعة بعذر المطر وفي الليل بعذر الريح أو البرد مع الظلمة

جزء التالي صفحة
السابق

4907 ( أخبرنا ) محمد بن عبد الله الحافظ ، أنبأ أبو بكر أحمد بن إسحاق ، أنبأ الحسن بن علي بن زياد ، ثنا إسماعيل بن أبي أويس ، حدثني مالك ، عن ابن شهاب ، عن محمود بن الربيع الأنصاري : أن عتبان بن مالك كان يؤم قومه وهو أعمى وأنه قال لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - : يا رسول الله ، إنما تكون الظلمة والسيل وأنا رجل ضرير البصر فصل يا رسول الله ، في بيتي مكانا أتخذه مصلى . فجاء رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وقال : " أين تحب أن أصلي ؟ " . فأشار إلى مكان من البيت فصلى فيه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - . رواه البخاري في الصحيح ، عن إسماعيل بن أبي أويس .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث