الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الأمر بتبكير صلاة العصر في يوم الغيم والتغليظ في ترك صلاة العصر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 205 ] ( 21 ) باب الأمر بتبكير صلاة العصر في يوم الغيم ، والتغليظ في ترك صلاة العصر .

336 - أخبرنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا أحمد بن عبدة الضبي ، أخبرنا أبو داود ، نا هشام ، عن يحيى بن أبي كثير ، أن أبا قلابة ، حدثه أن أبا المليح الهذلي حدثه قال : كنا مع بريدة الأسلمي في غزوة في يوم غيم ، فقال : بكروا بالصلاة ؛ فإن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : " من ترك صلاة العصر أحبط عمله " .

أخبرنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا الحسين بن حريث أبو عمار ، نا النضر بن شميل ، عن هشام صاحب الدستوائي ، عن يحيى ، عن أبي قلابة : بهذا مثله ، غير أنه قال : " فقد حبط عمله " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث