الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قضاء دين الميت وحديث جابر في قضاء دين أبيه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

6681 ورواه أيضا بإسناد رجاله رجال الصحيح ، عن جابر قال : كان لرجل علي عجوة فلم يكن في نخلي وفاء فأتيته فكلمته فأبى أن يأخر عني أو يأخذ بحساب ذلك ، فأتيت النبي - صلى الله عليه وسلم - فذكرت ذلك له فأتى هو وعمر ، فكلمه ، فقال : " يا فلان ، خذ من جابر ، وأخر عنه " . فأبى فكاد عمر أن يبطش به ، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : " يا عمر مه ؛ هو حقه " . ثم قال لجابر : " اذهب بنا إلى نخلك " . فانطلقت برسول الله - صلى الله عليه وسلم - حتى دخل النخل فجعل ينظر في رءوسها ، ثم قال : " يا جابر ، إذا جددت نخلك فأعلمني " قال : فصرمت نخلي ووفيته تمره ، وبقي لي عشرة أوسق ، أو خمسة عشر وسقا . فذكر الحديث .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث