الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فيمن سن خيرا أو غيره أو دعا إلى هدى

جزء التالي صفحة
السابق

771 - وعن أبي جحيفة قال : قدم على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وفد عبد قيس مجتابي النمار ، عليهم أثر الضر ، فساءه ما رأى من هيأتهم ، فدخل منزله ثم خرج ، فأمر بالصدقة وحرض عليها ، ثم قال : " ليتصدق الرجل من صاع بره ، وليتصدق من صاع تمره " . قال : فجاء رجل بصرة فوضعها ، ثم تتابع الناس حتى اجتمع شيء من ثياب وطعام . قال : فتهلل وجه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - حتى صار كأنه مذهبة ، ثم قال : " من سن سنة حسنة فعمل [ ص: 168 ] بها بعده كان له أجرها وأجر من عمل بها من غير أن ينقص من أجورهم شيئا ، ومن سن سنة سيئة فعمل بها بعده كان عليه وزرها ووزر من عمل بها من غير أن ينقص من أوزارهم شيئا " .

قلت : عند ابن ماجه طرف منه .

رواه الطبراني في الأوسط ، وفيه غسان بن الربيع ، وثقه ابن حبان ، وضعفه الدارقطني وغيره .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث