الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اختص مسلم بجمع طرق الحديث في مكان واحد

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 101 ] واختص مسلم بجمع طرق الحديث في مكان واحد .

[ ص: 101 ]

التالي السابق


[ ص: 101 ] ولهذا أشار المصنف حيث قال من زيادته على ابن الصلاح : ( واختص مسلم بجمع طرق الحديث في مكان واحد ) بأسانيده المتعددة ، وألفاظه المختلفة فسهل تناوله ، بخلاف البخاري فإنه قطعها في الأبواب ، بسبب استنباطه الأحكام منها ، وأورد كثيرا منها في مظنته .

قال شيخ الإسلام : ولهذا نرى كثيرا ممن صنف الأحكام من المغاربة يعتمد على كتاب مسلم في سياق المتون دون البخاري لتقطيعه لها .

قال : وإذا امتاز مسلم بهذا فللبخاري في مقابلته من الفضل ما ضمنه في أبوابه من التراجم التي حيرت الأفكار ، وما ذكره الإمام أبو محمد بن أبي جمرة عن بعض السادة قال : ما قرئ صحيح البخاري في شدة إلا فرجت ، ولا ركب به في مركب فغرق .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث