الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


1261 1220 - مالك ; أنه بلغه : أن سعيد بن المسيب ، وسليمان بن يسار ، كانا يقولان : عدة الأمة ، إذا هلك عنها زوجها ، شهران وخمس ليال .

1221 - مالك ، عن ابن شهاب مثل ذلك .

التالي السابق


27471 - قال أبو عمر : على هذا جماعة العلماء من الصحابة والتابعين ، أئمة الفتوى في أمصار المسلمين إلا شيء روي عن محمد بن سيرين أنه قال : عدة الأمة في الوفاة والطلاق كعدة الحرة إلا أن تمضي في ذلك سنة ، فالسنة أحق أن تتبع .

27472 - وكذلك قال الجميع من علماء المسلمين في عدة الأمة من الطلاق حيضتان ، إلا ما روي عن ابن سيرين أيضا أن عدتها عدة الحرة ، إلا أن تمضي في ذلك سنة .

[ ص: 193 ] 27473 - وتعلقت بقول ابن سيرين طائفة من أهل الظاهر شذت ، فلم يعرج الفقهاء عليها .

27474 - واختلفوا في عدة الأمة الصغيرة المطلقة ، وعدة المطلقة اليائسة من المحيض للمطلقة .

27475 - فقال مالك : عدتها ثلاثة أشهر .

27476 - وهو قول ربيعة ، ويحيى بن سعيد وأكثر أهل المدينة .

27477 - وبه قال إبراهيم النخعي ، والحسن البصري ، وعمر بن عبد العزيز .

27478 - وروى حماد ، عن إبراهيم : إن شاءت شهرا ونصفا ، وإن شاءت ثلاثة أشهر .

27479 - وقال الشافعي ، وأبو حنيفة ، وأصحابهما ، والثوري ، والحسن بن حي ، وأبو ثور : عدتها شهر ونصف .

27480 - وروي ذلك عن عمر بن الخطاب ، وعبد الله بن عمر .

27481 - وبه قال سعيد بن المسيب ، وسالم بن عبد الله ، وأبو قلابة ، وعطاء [ ص: 194 ] بن رباح ، على اختلاف عنه ، والحسن البصري ، على اختلاف عنه .

27482 - وروي عن عمر بن الخطاب أنه قال : عدة الأمة حيضتان ، لو استطعت أن أجعلها حيضة ونصفا لفعلت .

27483 - وروي عن عطاء ، وابن شهاب الزهري : عدتها شهران بدل من الحيضتين .

27484 - وبه قال أحمد ، وإسحاق .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث