الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر طبقات ملوك الفرس

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ذكر طبقات ملوك الفرس

الطبقة الأولى الفيشداذية

[ ص: 344 ] ملوك الأرض بعد جيومرث أوشهنج ، وملك فيشداذ أربعين سنة ، ومعنى فيشداذ أول حاكم .

ملك بعده طهمورث بن يوجهان ثلاثين سنة .

ثم ملك أخوه جمشيد سبعمائة وست عشرة سنة .

ثم ملك بيوراسف بن أرونداسف ألف سنة .

ثم ملك أفريدون بن أثغيان خمسمائة سنة .

ثم ملك منوجهر مائة وعشرين سنة .

ثم ملك أفراسياب التركي اثنتي عشرة سنة .

[ ص: 345 ] ثم ملك زو بن تهماسف ثلاث سنين .

ثم ملك كرشاسب تسع سنين .

الطبقة الثانية الكيانية

ثم ملك كيقباذ مائة وستا وعشرين سنة .

ثم ملك كيكاووس مائة وخمسين سنة .

ثم ملك كيخسرو ثمانين سنة .

ثم ملك كي لهراسب مائة وعشرين سنة .

ثم ملك كي بشتاسب مائة وعشرين سنة .

ثم ملك كي بهمن مائة واثنتي عشرة سنة .

ثم ملكت خماني جهرزاد ثلاثين سنة .

ثم ملك أخوها دار بن بهمن اثنتي عشرة سنة . ثم ملك ابنه دارا بن دارا أربع عشرة سنة ، وهو الذي أخذ الإسكندر الملك منه .

[ ص: 346 ] وكان ملك الإسكندر بعده أربع عشرة سنة .

الطبقة الثالثة الأشغانية

وهم الذين استولوا على العراق والجبال ، وكان سائر ملوك الطوائف يعظمونهم . فأول ملوك الأشغانيين أيام ملوك الطوائف أشك ملك اثنتين وخمسين سنة .

ثم ملك ابنه شابور بن أشك أربعا وعشرين سنة .

ثم ملك ابنه جوذرز بن شابور ، وهو الذي غزا بني إسرائيل بعد قتل يحيى بن زكرياء ، خمسين سنة .

ثم ملك ابن أخيه وبحن بن بلاش إحدى وعشرين سنة .

ثم ملك جوذرز بن وبحن تسع عشرة سنة .

ثم ملك أخوه نرسي ثلاثين سنة .

ثم ملك عمه هرمزان بن بلاش بن شابور تسع عشرة سنة .

ثم ملك ابنه فيروز بن هرمزان اثنتي عشرة سنة .

ثم ملك ابنه خسرو أربعين سنة .

[ ص: 347 ] ثم ملك أخوه بلاش بن فيروز أربعا وعشرين سنة .

ثم ملك ابنه أردوان بن بلاش خمسا وخمسين سنة .

وقد ذكر بعضهم أنه ملك بعد هرمزان بن بلاش أردوان الأكبر اثنتي عشرة سنة .

وقيل في عدد ملوك الطوائف غير ذلك ، والفرس تعترف باضطراب التاريخ عليهم في أيام ملوك الطوائف وملك بيوراسف وملك أفراسياب التركي لأنهم زال الملك عنهم ولم يمكن ضبطه .

الطبقة الرابعة الساسانية

فأولهم أردشير بن بابك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث