الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سؤر الحائض ليس بنجس

( 85 ) باب الدليل على أن سؤر الحائض ليس بنجس ، وإباحة الوضوء والغسل به ، إذ هو طاهر غير نجس ، إذ لو كان سؤر حائض نجسا لما شرب النبي - صلى الله عليه وسلم - ماء نجسا غير مضطر إلى شربه " .

110 - أخبرنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا يوسف بن موسى ، نا جرير ، عن مسعر بن كدام ، عن المقدام بن شريح ، عن أبيه ، عن عائشة قالت : " كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يؤتى بالإناء فأبدأ فأشرب وأنا حائض ، ثم يأخذ الإناء فيضع فاه على موضع في ، وآخذ العرق فأعضه ، ثم يضع فاه على موضع في .

أخبرنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا سلم بن جنادة ، نا وكيع ، عن مسعر ، وسفيان ، عن المقدام بن شريح بهذا الإسناد نحوه " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث