الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


من اسمه عروة

عروة الفقيمي

( 372 ) - حدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي ، ثنا مسلم بن إبراهيم ( ح ) .

[ ص: 147 ] وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، ثنا محمد بن عبد الله الرازي قالا : ثنا عاصم بن هلال أنا غاضرة بن عروة الفقيمي أخبرني أبي قال : أتيت المدينة فدخلت المسجد والناس منتظرون الصلاة فخرج علينا رجل يقطر رأسه من وضوء توضأه أو من غسل اغتسله فصلى بنا فلما صلينا جعل الناس يقومون إليه يقولون : يا رسول الله أرأيت كذا ؟ يا رسول الله أرأيت كذا ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : هكذا يا أيها الناس إن دين الله في يسر ثلاثا وخرجت من الباب فانطلقت .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث