الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عاصم بن سفيان الثقفي

عاصم بن سفيان الثقفي

( 464 ) حدثنا محمد بن العباس المؤدب ، ثنا سريج بن النعمان الجوهري ، ثنا حشرج بن نباتة ، عن هشام بن حبيب ، عن قيس بن عاصم ، عن أبيه ، أن عمر بن الخطاب بعث إليه يستعين به على بعض الصدقة فأبى أن يعمل له ، ثم قال : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " إذا كان يوم القيامة أمر بالوالي فيوقف على جسر جهنم فيأمر الجسر فينتفض انتفاضة ، فيزول كل عظم منه من مكانه ، ثم يأمر الله العظام فترجع إلى مكانه ، ثم يسأله فإن كان لله مطيعا اجتبذه فأعطاه كفلين من الأجر ، وإن كان لله عاصيا حرف به الجسر فهوى إلى جهنم سبعين خريفا " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث