الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة

جزء التالي صفحة
السابق

ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب ربنا إنك جامع الناس ليوم لا ريب فيه إن الله لا يخلف الميعاد

لا تزغ قلوبنا : لا تبلنا ببلايا تزيغ فيها قلوبنا بعد إذ هديتنا : وأرشدتنا لدينك، أو لا تمنعنا ألطافك بعد إذ لطفت بنا من لدنك رحمة : من عندك نعمة بالتوفيق والمعونة، وقرئ: (لا تزغ قلوبنا) بالتاء والياء ورفع القلوب جامع الناس ليوم أي: تجمعهم لحساب يوم أو لجزاء يوم، كقوله تعالى: يوم يجمعكم ليوم الجمع [التغابن: 9].

[ ص: 530 ] وقرئ: (جامع الناس) على الأصل إن الله لا يخلف الميعاد معناه: أن الإلهية تنافي خلف الميعاد كقولك:

إن الجواد لا يخيب سائله

والميعاد: الموعد.

قرأ علي -رضي الله عنه -: (لن تغني) بسكون الياء، وهذا من الجد في استثقال الحركة على حروف اللين.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث