الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حديث جريج الراهب

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

حديث جريج الراهب

43 - حدثنا مطلب بن شعيب الأزدي قال : ثنا عبد الله بن صالح قال : [ ص: 288 ] ثنا الليث قال : حدثني جعفر بن ربيعة ، عن عبد الرحمن بن هرمز الأعرج ، عن أبي هريرة عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " أن رجلا يقال له جريج كان راهبا ، فأتته أمه فقالت : يا جريج ، أطلع علي وجهك أنظر إليه ، فوافقته يصلي فقال : أمي وصلاتي ، أرى أن أوثر أمي على صلاتي ، فانصرفت ، ثم جاءته الثانية فنادته : يا جريج ، أطلع علي وجهك أنظر إليه ، فوافقته يصلي ، فقال مثل قوله لها ، فقالت : أبيت أن تطلع إلي وجهك ، لا أماتك الله حتى تنظر في زواني المدينة ، فعرف أن ذلك يصيبه ، فحملت جارية كانت ترعى غنما لأهلها قريبا من صومعته ، فلما وضعت قيل لها : من صاحبك ؟ قالت : جريج الراهب ، نزل فأصابني . فأتي به فانطلق إلى ملكهم ، فلما مر فتحوا باب الزواني حتى أخرجن يضحكن به ، فتبسم فقالوا : لم تضحك اليوم حتى مررت بالزواني ؟ فلما أدخل على ملكهم قال جريج : أين الصبي الذي ولدته ؟ فأتي به ، قال له جريج : من أبوك ؟ قال : أبي فلان ، فسماه وبرأ الله تعالى جريجا " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث