الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى يا أيها الذين آمنوا أنفقوا مما رزقناكم من قبل

جزء التالي صفحة
السابق

من قبل أن يأتي يوم لا بيع فيه ولا خلة ولا شفاعة [ 254 ]

الجملة في موضع رفع نعت لليوم ، فإن شئت رفعت فقلت لا بيع فيه ولا خلة ولا شفاعة تجعل " لا " بمعنى " ليس " أو بالابتداء ، وإن شئت نصبت [ ص: 330 ] على التبرئة ، وقد ذكرناه قبل هذا . والكافرون ابتداء هم ابتداء ثان الظالمون خبر الثاني ، وإن شئت كانت " هم " زائدة للفصل ، و الظالمون خبر " الكافرون " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث