الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وقالوا لولا يأتينا بآية من ربه أولم تأتهم بينة ما في الصحف الأولى

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

وقالوا لولا يأتينا بآية من ربه أولم تأتهم بينة ما في الصحف الأولى

133 - وقالوا أي الكافرون لولا يأتينا بآية من ربه هلا يأتينا محمد بآية من ربه تدل على صحة نبوته أولم تأتهم مدني وبصري وحفص بينة ما في الصحف الأولى أي الكتب المتقدمة يعني: أنهم اقترحوا على عادتهم في التعنت آية على النبوة فقيل لهم : أولم تأتكم آية هي أم الآيات وأعظمها في باب الإعجاز يعني: القرآن من قبل أن القرآن برهان ما في سائر الكتب المنزلة ودليل صحته ؛ لأنه معجزة وتلك ليست بمعجزات فهي مفتقرة إلى شهادته على صحة ما فيها

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث