الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى فإذا مس الإنسان ضر دعانا

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 357 ] وقوله - عز وجل -: فإذا مس الإنسان ضر دعانا ؛ الآية؛ " ثم إذا خولناه " : أعطيناه ذلك تفضلا؛ وكل من أعطى على غير جزاء فقد خول؛ قال إنما أوتيته على علم ؛ أي: أعطيته على شرف؛ وفضل؛ يجب له به هذا الذي أعطيت؛ فقد علمت أني سأعطى هدى؛ فأعلم الله أنه قد يعطي اختبارا؛ وابتلاء؛ فقال: بل هي فتنة ؛ أي: تلك العطية فتنة من الله؛ وبلوى يبتلى بها العبد؛ ليشكر أو يكفر.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث