الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكاية ذهاب الصخرة بثياب موسى عليه السلام

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1398 - حكاية ذهاب الصخرة بثياب موسى - عليه السلام -

3632 - أخبرنا أبو زكريا العنبري ، ثنا محمد بن عبد السلام ، ثنا إسحاق بن إبراهيم ، أنبأ أبو معاوية ، ثنا الأعمش ، عن المنهال بن عمرو ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس - رضي الله عنهما - في قوله عز وجل : ( لا تكونوا كالذين آذوا موسى ) الآية . قال له قومه : به آدرة فخرج ذات يوم يغتسل ، فوضع ثيابه على صخرة ، فخرجت الصخرة تشتد بثيابه ، فخرج موسى يتبعها عريانا حتى انتهت إلى مجالس بني إسرائيل ، فرأوه وليس بآدر ، فذلك قوله عز وجل : ( فبرأه الله مما قالوا وكان عند الله وجيها ) .

هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه بهذه السياقة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث