الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في الرجل يموت بسلاحه

باب في الرجل يموت بسلاحه

2538 حدثنا أحمد بن صالح حدثنا عبد الله بن وهب أخبرني يونس عن ابن شهاب قال أخبرني عبد الرحمن وعبد الله بن كعب بن مالك قال أبو داود قال أحمد كذا قال هو يعني ابن وهب وعنبسة يعني ابن خالد جميعا عن يونس قال أحمد والصواب عبد الرحمن بن عبد الله أن سلمة بن الأكوع قال لما كان يوم خيبر قاتل أخي قتالا شديدا فارتد عليه سيفه فقتله فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك وشكوا فيه رجل مات بسلاحه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم مات جاهدا مجاهدا قال ابن شهاب ثم سألت ابنا لسلمة بن الأكوع فحدثني عن أبيه بمثل ذلك غير أنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذبوا مات جاهدا مجاهدا فله أجره مرتين [ ص: 172 ]

التالي السابق


[ ص: 172 ] 40 - باب في الرجل يموت بسلاحه

أي بجرح أصابه بسلاحه .

( قال أحمد ) : هو ابن صالح شيخ أبي داود ( كذا قال هو . . . إلخ ) : حاصله أن عبد الله بن وهب وعنبسة بن خالد قالا في روايتهما عبد الرحمن وعبد الله بن كعب بن مالك بواو العطف بين عبد الرحمن وعبد الله بن كعب والصواب عبد الرحمن بن عبد الله بدون الواو بزيادة لفظ الابن ( قاتل أخي ) : اسمه عامر بن الأكوع ( فقتله ) : أي قتل سيف أخي إياه ( وشكوا فيه ) : أي في حكم موته ( رجل مات ) : أي قالوا هو رجل مات . . . إلخ ( مات جاهدا مجاهدا ) : اسما فاعلين أي مجتهدا في طاعة الله وغازيا .

وقيل : هما للتأكيد ، قاله في المجمع .

قال المنذري : وأخرجه مسلم والنسائي أتم منه .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث