الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة إذا أدركت ذكاة الصيد فذكه دون تفريط

المسألة التاسعة : إن أدركت ذكاة الصيد فذكه دون تفريط ، فإن فرطت لم يؤكل : لأن النبي صلى الله عليه وسلم شرط ذلك عليك ، وفي قوله : { إن وجدت معه كلبا آخر فلا تأكله ، فإنك لا تدري من قتله } ، نص على اعتبار النية في الذكاة إلا أن يظهر صاحبه إليك وتجتمعا فيقول كل واحد منكما : قد سميت ; فيكونان شريكين فيه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث